يتتبع الباحث جون ماسترز، في كتابه “عرب الإمبراطورية العثمانية: تاريخ ثقافي واجتماعي (1516-1918)، الصادر حديثا عن دار الرافدين في بيروت، بترجمة عبد الحكيم ياسين، حكم العثمانيين للأراضي العربية لأربعة قرون تمتد من عام 1516 إلى عام 1918، ويقدم فيه مسحا شاملا محايدا للأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية في الأراضي العربية إبان الحكم العثماني.

 ويتناول أيضا طرق إدارة وحكم الامبراطورية العثمانية للأراضي العربية التي بقيت تحت حكمهم لأربعة قرون. كما يتطرق الكاتب إلى دور رجال الدين في منح الشرعية للسلاطين العثمانيين في حكمهم للولايات العربية، وكذلك يلقي الضوء على قضية السلطنة والخلافة، والتجرية التاريخية للمسلمين العرب مع الحكم العثماني.

ويشير بشكل كبير إلى الصراعات الطائفية والثورات وأعمال التمرد التي عصفت بالمنطقة العربية خلال فترة حكم العثمانيين، وطرق تعامل العثمانيين معها بالقمع مرات أو بالحلول التوفيقية مرات أخرى. الكتاب يشكّل مرجعا تاريخيا ذا فائدة كبيرة للباحثين والدارسين.

نقلا عن جريدة العرب: عرب الإمبراطورية العثمانية