أقنعني أن مواطني قطر وتركيا متواجدون في ليبيا للسياحة في ظل هذه الأوضاع؟!